ليالى الشرق الاسلامية



 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تعالوا معي لنملأ قلوبنا بحب الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لحن الحياه
المشرف
المشرف
avatar


الجنس الجنس : انثى
الاوسمه
عدد المساهمات : 406
تاريخ التسجيل : 30/06/2009
العمر : 25

::
قران كريم :

مُساهمةموضوع: تعالوا معي لنملأ قلوبنا بحب الله   الجمعة ديسمبر 03, 2010 10:29 am

بسم الله الرحمن الرحيم


مع من سيكون اللقاء وعن من سيكون الحديث
مع حب الإله الكريم العظيم الغفور التواب
مع المحبين مع أهل المحبة
وإلى من لا يحبون الله مع عدم إستغناءهم عن بره وإلى من يَدعون محبة الله دون أن يوافقوه طرفة عين .
مع المحبة المنزلة التي فيها تنافس المتنافسون فهي قوت القلوب وغذاء الارواح وقرة العيون ذهب اهلها بشرف الدنيا والآخرة ،اذا غرستd شجرة المحبة في القلب وسقيت بماء الاخلاص ومتابعة الحبيب ، اثمرت انواع الثمار واتت أكلها كل حين بإذن ربها أصلها ثابت في قرار القلب وفرعها متصل بسدرة المنتهى.

أختي:- تعال معي لنملأ قلوبنا أنا وانت حباُ لله .
تعالي لنعيش دقائق نغرس حب الله في قلوبنا .
أختي :- كم هي نعم الله عليك بالليل والنهار .
أختي :- من عافاكي ، من سترك ، من أمَنك من أعطاك من حماك من رزقك من وهبك الا الله
قال صلى الله عليه وسلم : ((أحبوا الله لما يغذوكم به.)) صحيح
ومن أجل هذه النعم :
نعمة الإسلام : فلو لم يكن بحبك ما كان سماك باسم الإسلام ولا وسمك بسمة الإيمان .
اختي الحبيبة :- هل كان لك ادنى فضل في كونك مسلمة هل يزعم أحد منا أنه دعى ربه في بطن أمه أن يخرجه مسلما ففعل .
أختي : أيتها المسلمة كان من الممكن أن تكوني حطبا لجهنم تولدي على الكفر وتموتي عليه ولكنه يحبك جعلك مسلمة.
عصمك من عبادة العبيد وأسجدك لمن خلق الملوك والعبيد
حماك من السجود للصنم وأخضعك لمن خلقك من العدم .
سبحانه وتعالى
ما للعباد عليه حق واجب *** كلا ولا سعى لديه ضائع
إن عذبوا فبعد له أونعموا *** فبفضله وهو الكريم الواسع

أختي :- لماذا لا تحبينه وأنت تسمعي قوله جل وعلا
(({قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ }آل عمران26

امةالله :- لأنه يحبك أرشدك اليه عن طريق آثار قدرته وملامح عظمته .
سبحانه خلق فأبدع وسمى نفسه البديع وجَمل فأتقن فهو الجميل .
عجبا كيف لا يعبده من رأى آثاره وكيف لا يعرفه من لمح أنواره

(( (وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَكِنْ لَا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا))
الاسراء
امة الله:- ابعدي كل هذا تهجريه وتنسينه وتتركيه الى غيره
امةالله:- لماذا تتوددي الى من يجافيك وتجافي من يتودد اليك
سبحانه من اله يتعرف الى خلق عنه معرضون
فيا عجبا كيف يعصى الإله أم كيف يجحده الجاحد
ولله في كل تحريكة وفي كل تسكينة شاهــــــــد
وفي كل شيء كل له آية تدل على أنه الواحــــد

أختي الكريمة :- من تحبي أكثر مالك أم الله،
اسألي نفسك من أغلى شيء في حياتك أهلك دنياك أم الله .
أياك يا امة الله أن تحبي شيء مثل حبك لله أو أشد
قال تعالى : ((وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَتَّخِذُ مِنْ دُونِ اللَّهِ أَندَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِلَّهِ .))البقرة
إنهم يحبون الله نعم لكنهم يساوون هذا الحب بحب آخر
ويوم القيامة يقول أمثال هؤلاء ((تَاللَّهِ إِنْ كُنَّا لَفِي ضَلالٍ مُبِينٍ إِذْ نُسَوِّيكُمْ بِرَبِّ الْعَالَمِينَ ))الشعراء
قال تعالى : (قُلْ إِنْ كَانَ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا وَمَسَاكِنُ تَرْضَوْنَهَا أَحَبَّ إِلَيْكُمْ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ فَتَرَبَّصُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ )التوبة

قال أحد السلف : مساكين أهل الدنيا خرجوا منها وماذاقوا اطيب ما فيها قيل وماذاك
قال محبة الله ومعرفة الله .
امة الله :- جِربي علَق القلب بالله وحده أخرجي منه كل شوائب الدنيا وشهواتها وقفي مع اللة واسأليه أان يوّفقك ويزيدك محبة له .
اسمع موسى عليه ا لسلام وهو يقول كما قال تعالى(( وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى

يارب انا قادم اليك انا منطلق اليك لماذا لأرضيك فأرضى عني يا ارحم الراحمين

وهذا ابراهيم علية السلام يقول كما قال تعالى: ( إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَى رَبِّي سَيَهْدِينِ"). الصافات
وهذا نبييا محمد صلى الله عليه وسلم يدعو الله ويقول (( اللهم إلى اسألك حبك)) هل هذا يكف لا ((وحب من يحبك وحب كل عمل يقربني الي حبك)).
((اللهم ما رزقتني مَما أحب فأجعله قوة لي فيما تحب)).

امة الله:- كل إنسان يعاملكي ليربح منك ويكسب عليك أما الله يعاملك لتربحي أنت منه وتكسبي عليه فالحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف الى أضعاف كثيرة لأنه يحبك والسيئة عليك واحدة وهي أسرع شيء إلى المحو
دمعة واحدة تمحو الآف الخطايا وخطوة قصيرة في الطاعة تنسف أطنان الذنوب كيف لا وقد سمى نفسه الغفور .
سبحانه جل وعلا يشكر اليسير من العمل ويمحوا لكثير من الزلل لأنه يحبك أسمع إليه وهو يقول .
((إذا هم عبدي بحسنة ولم يعملها كتبتها له حسنة فإن هو عملها كتبتها له عشر حسنات إلى سبعمائة ضعف وإذا هم بسئية ولم يعملها لم أكتبها عليه فإن عملها كتبتها سيئة واحدة ))
الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 128
خلاصة حكم المحدث: صحيح .

وقال جل وعلا كما في الحديث القدسي ((إذا تقرب إلي عبدي شبرا تقربت إليه ذراعا وإذا تقرب إلَي ذراعا تقربت إليه باعا وإذا أتاني يمشي أتيته هرولة ))
الراوي: سلمان المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 10/200
خلاصة حكم المحدث: رجاله رجال الصحيح غير زكريا بن نافع الأرسوقي والسري بن يحيى وكلاهما ثقة‏‏ .

سبحانه ماذا يكسب منك ماذا سيربح عنك حاشاه هو الغني لا تنفعه طاعاتنا ولا تضره معاصينا هذا كله لإنه يحبك .
إذاً لماذا لا تحبينه وتجعلي حياتك كلها في رضاه .

لإنه يحبك "ينزل– تبارك وتعالى – كل ليلة إلى سماء الدنيا فيقول : هل من سائل فأعطيه ؟ هل من مستغفر فأغفر له ؟ " الراوي: جبير بن مطعم المحدث: ابن خزيمة - المصدر: التوحيد - الصفحة أو الرقم: 316/1
خلاصة حكم المحدث: [أشار في المقدمة أنه صح وثبت بالإسناد الثابت الصحيح].


يا أختي الكريمة:- إليس لك إلى الله حاجة في أمر دنيا أو في أمر آخرة ؟
هل استغنيتي عن ربك ،
هل استكفيتي حاجتك منه
هل حللتي كل مشاكلك
هل تخلصتي من متاعبك
ردي علي وأجبيني ، ألا تشكي قسوة القلب ألا تعاني هجر القرآن إلا يسوؤكي حالكي مع الله إلا يواجهك ضيق عيش ، أو عقوق ولد أو مرض أو وقوع في بلاء .
إذا هلمي إليه إن كان يواجهك شيء
ارفعي شكواكي، قدم نجواكي هنا في الثلث الأخير هنا فاتحة الأحزان وفاتحة الرضوان وجنات النعيم الدنيوي والكرم الألهي . قفي مع الله وقولي

أنا العبد الذي كسـب الذنوبا وصـدته الأمـاني أن يتوبا
أنا العبد الذي أضحى حزينـا علـى زلاتـه قلقـاً كئيبا
أنا العبد المسئ عصيت سـراً فمالي الآن لا أبـدي النحيبا
أنا العبد المفرط ضـاع عمري فلم أرعَ الشـبيبة والمشـيبا
أنا العبـد الغـريق بُلجِّ بحـر أصيح لربمـا ألقـى مجيبـا
أنا العبد السـقيم من الخطايا وقـد أقبلت ألتمس الطبيبـا
أنـا الغدّار كم عاهدت عهداً وكنت على الوفاء به كذوبـا
فيا أسـفي على عمر تقضّـى ولـم أكسب به إلا الذنوبـا
ويا حزناه من حشري ونشري بيـوم يجعـل الولدان شـيبا
ويا خجـلاه من قبح اكتسابي إذا ما أبدت الصحـف العيوبا
ويا حـذراه مـن نـار تلظى إذا زفـرت أقلقـت القلوبـا
فيا من مدّ في كسـب الخطايا خطاه أما آن الأوان لأن تتوبـا

عجبا لك ياامةالله ترفعي حوائجكي إلى من أغلق دونك بابه وجعل دونها الحرس والحجاب وتنسي من بابه مفتوح إلى يوم الدين .

لإنه يحبك لا يزداد على كثرة السؤالا جودا وكرما سبحانه هذا حبه لك فأين حبكي له لو ناداكي أبوك يطلب منك منفعة له لأجبته وهذا هو الله العلي العظيم يناديك فتنامي عنه.
لو أسدى إليك احدى أصديقاتكي معروفا ثم طلبت منك أن ترديه في السحر لما تأخرت عنها
اذا لم التأخير مع من أنت مغمورة في بحر نعمه أين رد الجميل ياناكرة الجميل ، إسمعي يا امة الله وتأملي مع كثرة معاصيك تواتر إحسان الله إليك .
قواك على طاعته وأعانك على بره وحبب إليك الإيمان وزينه في قلبك.
غرس في قلبك غرس الفطرة فعَرفك نفسك قبل أن تطلبي.
أسجد الملائكة لأبيكي بل وطرد إبليس من سمائه وأخرجه من جنته وابعده عن قربه لإنه لم يسجد لك وأنت لم تزل بعد نطفة في صلب أبيك .
أختي هل لا زال قلبك بعيدا عن الله إلى الآن .
اختي هل امتلأ قلبك حبا لله .
إسمعي إلى من أحب الله وأحبهم الله .
عبد الله بن جحش قبل أحد يرفع يديه إلى السماء يا رب أسألك أن ترزقني غدا رجل من الكفار شديد القوة أقاتله ويقاتلني فسأقتله ثم أسألك أن ترزقني رجل آخر من الكفار أقاتله ويقاتلني فأقتله ثم اسألك أن ترزقني رجل من الكفار شديد القوة أقاتله ويقاتلني فأقتله ثم اسألك أن ترزقني رجل من الكفار شديد القوة أقاتله ويقاتلني فيقتلني ويبقر بطني ويجدع أنفي ويقطع أذني فأتيك يوم القيامة هكذا فتقول فيما حدث هذا فأقول فيك و من أجلك يا رب فيقول صدقت .
(.إِنَّ اللّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْداً عَلَيْهِ حَقّاً فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللّهِ فَاسْتَبْشِرُواْ بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ [ سورة التوبة - الآية 111 ))
يقول سعد بن معاذ والله يارسول الله لقد رايته بعد المعركة قد جدع أنفه وبقر بطنه وقطعت أذنه وحوله اثنين من الكفار ، الله أكبر صدق مع الله فصدقه الله



منقووول






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فراشة المنتدى
عضو مجتهد
عضو مجتهد
avatar


الجنس الجنس : انثى
الاوسمه
عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 12/09/2010
العمر : 31

مُساهمةموضوع: رد: تعالوا معي لنملأ قلوبنا بحب الله   الأربعاء ديسمبر 08, 2010 6:25 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لحن الحياه
المشرف
المشرف
avatar


الجنس الجنس : انثى
الاوسمه
عدد المساهمات : 406
تاريخ التسجيل : 30/06/2009
العمر : 25

::
قران كريم :

مُساهمةموضوع: رد: تعالوا معي لنملأ قلوبنا بحب الله   الجمعة ديسمبر 10, 2010 12:28 am






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبير الايمان
عضو متألق
عضو متألق
avatar


الجنس الجنس : انثى
الاوسمه
عدد المساهمات : 204
تاريخ التسجيل : 24/05/2009

::
قران كريم :

مُساهمةموضوع: رد: تعالوا معي لنملأ قلوبنا بحب الله   الجمعة ديسمبر 10, 2010 1:04 pm

حلو التوبيك
جزاك الله خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لحن الحياه
المشرف
المشرف
avatar


الجنس الجنس : انثى
الاوسمه
عدد المساهمات : 406
تاريخ التسجيل : 30/06/2009
العمر : 25

::
قران كريم :

مُساهمةموضوع: رد: تعالوا معي لنملأ قلوبنا بحب الله   الإثنين ديسمبر 20, 2010 1:28 pm






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تعالوا معي لنملأ قلوبنا بحب الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ليالى الشرق الاسلامية :: الساحة العامة :: الصراط المستقيم-
انتقل الى: